ملخص لغه عربيه الوحده الاولى

ملخص الجُملُ وأَشْبَاهُ الجُملِ

الجُملُ وأَشْبَاهُ الجُملِ الَّتي لها مَحلٌ من الإعرابِ:

تذكّر أنّ بعض الجُمل وأشباهها يكُونُ لها موقع  مِنَ الإعرابِ، ومن تلك المواقع ما يأتي:  

1- موقع الخبر: ويَشْملُ ثلاثة أخبارٍ

أوَّلا: خبر المبتدأ : وتكُون الجملة في محلِّ رفع دائمـًا مثل:

أ- الطالبُ يَجْتهِدُ في دُرُوسِهِ. السماءُ تمطر

الجملة الفعلية في محل رفع خبر المبتدأ.

ب- الطالبُ أَخْلاقُهُ حميدةٌ   . الوردُ لونُه جميلٌ

الجملة الاسمية (أخلاقُهُ حميدةٌ) في محل رفع خبر المبتدأ الأول

ج- النظافةُ من الإيمانِ. النظافة :

 شبه الجملة في محل رفع خبر المبتدأ.

ثانيا :خبر إنّ أو إحدى أخواتها,[وأخوات إنّ هُنّ :أنّ وإنّ ولعلَّ ولكنَّ وليْتَ وكأنّ]

 إنّ العلمَ يَرْفَعُ بيتا لا عِمَادَ لهُ ***  والجهل يهدم بيت العز والشرف

الجملة الفعلية في محل رفع خبر إنّ

ثالثا: خبر كان أو إحدى أخواتها: وأخوات كان هُنَّ [ كان وأصبح وأضحى وظل وأمسى وبات ومازال وما برح ومادام وما فتئ وما انفك وصار وليس].

 مثال :أمسى المؤمنُ في راحة .

 شبه الجملة  من الجار والمجرور في محل نصب خبر أمسى [الجُمل وأشباه الجُمل التي تقع خبرا لكان أو إحدى أخواتها تكُون في محل نصب دائما ]

2-  موقع الحال :وذلك إذا سبق الجملة، أوشبه الجملة اسم معرفة يُمِثل صاحب الحال.[صاحب الحال يكونُ فاعلا ،أو نائب فاعل ،أو مفعولا به ….] وتكون في محل نصب دائما مثل :

قال تعالى: ( لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى..).( الجملة الاسمية في محل نصب حال)

3-  موقع النعت  :وذلك إذا كان المنعوت قبل الجملة أو شبهها اسم نكرة [ الجُمل وأشباه الجُمل التي تقع نعتا يُمكن أن تكون في محل نصب، أو جر ،أ ورفع, حسب إعراب المنعوت ]

–  قال تعالى:( فهبْ لي من لدُنك وليّاً يرثني) . الجملة الفعلية في محل نصب نعت

–  قال الشاعر: بلادٌ مات فتيتها لتحيا **وزالوا دون قومهم ليبقوا . الجملة الفعلية في محل رفع نعت

4-  موقع المفعول به:وذلك بعد القول [قال، قل، يقول….الخ] والجمل التي تقع في محل المفعول به تكون في محل نصب دائما.

–  قال تعالى:(يقول إنّها بقرة صفراء.  (الجملة الاسمية في محل نصب مفعول به)

أو مفعول به ثانٍ لـ(ظنّ أو إحدى أخواتها) مثل :ظننتُ الشاهدَ لا يكذبُ.  فالجملة التي تحتها خط في محل نصب مفعول به ثانٍ لـ( ظن)

5-  موقع  المضاف إليه:[ وذلك إذا كان المضاف ظرفا مبهما غير مُنون :والظروف المبهمة هي:

 [ إذ،حيثُ،يوم ،ساعة،لحظة،حين،غداة،عشية، بُرهة، ريثَ..].بشرط ألَّا يكون الظرف المبهم منوناً مثل: ( اتقوا يوماً ترجعون فيه إلى الله ) وعندئذٍ يُعرب (نعتا) .

أ- قال تعالى:” والسلام عليَّ يومَ وُلدتُ ويومَ أموتُ ويومَ أُبعث

 { كل الجمل التي تحتها  خط في محل جر مضاف إليه}

تذكر :أنّ الجملة التي تقع خبراً أو حالاً أو صفةً تحتاج إلى رابط 

أولاً : من روابط  الجملة الخبرية ما يأتي :

أ – الضمير الراجع إلى المبتدأ المطابق له في التذكير والتأنيث والتثنية والجمع.مثل:

 ليت اللاجئين يعودون إلى ديارهم . الرابط :الضمير :واو الجماعة

ب – الإشارة إلى المبتدأ السابق مثل:النجاح ذلك أمنية الطالب . الرابط :اسم الإشارة.

 ج – إعادة المبتدأ السابق بلفظه بغرض التهويل، أو التحقير مثل: الحرب ماالحرب ،الخائن ماالخائن

ثانياً: روابط الجملة الحالية :

 أ –  واو الحال مثل: سارت السفينةُ و الرِّيحُ رُخاءٌ

 ب – الضمير مثل: ثبت أهل المخيم يقاومون العدوان

 ج – الواو والضمير معاً  مثل : ينفق الكريم مالَه وهو راضٍ

ثالثاً: الجملة الواقعة نعت (صفة ) رابطها الضمير العائد على الموصوف المطابق له تذكيراً وتأنيثاً وإفراداً وتثنية وجمعاً مثل: تتبارى اليوم فرقتان شهرتهما ذائعة :الرابط :الضمير هما.

ملحوظة: شبه الجملة الواقع خبراً أو حالا أو صفة لا يحتاج إلى رابط.

 

الردود

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *